top of page

تحويل التركيز: قوة السلوكيات في تحقيق التميز في مجال السلامة


في صناعة النفط والغاز، وهو قطاع غالبًا ما يرتبط بمخاطر عالية، فإن تنمية ثقافة قوية للسلامة أمر ضروري. تشير تجربتي إلى أن المشاركة والمسؤولية الشخصية عنصران حاسمان في تحقيق التميز في مجال السلامة. إن مجرد مطالبة الموظفين بإعطاء الأولوية للسلامة ليس كافيًا. يتضمن النهج الأكثر فعالية إظهار السلوكيات الآمنة وتعزيزها. يتعمق منشور المدونة هذا في الدور الحاسم للسلوكيات في تشكيل ثقافة السلامة والأداء، ويقدم إستراتيجيات للمؤسسات لتسخيرها لتحقيق التميز المستدام.


التمييز بين الجهد والحظ

قد يكون التركيز فقط على النتائج في ممارسات السلامة أمرًا خادعًا. إن تقييم الأفراد على أساس النتائج، دون النظر إلى جهودهم، يمكن أن يؤدي إلى فهم خرافي للسلامة بدلاً من التقدم المستمر والموثوق. من الضروري أن يدرك القادة في صناعة النفط والغاز ويقدروا الإجراءات المحددة التي تساهم في تحقيق نتائج آمنة. يتعلق الأمر بالطرق، وليس بالنتائج فقط.


أهمية الإجراءات التي يمكن ملاحظتها

تعد الإجراءات التي يمكن ملاحظتها، بما في ذلك الكلمات المنطوقة ولغة الجسد وسلوك العمل، أمرًا محوريًا في إدارة السلامة. إن فهم الدوافع وراء هذه الإجراءات هو المفتاح لقيادة التغيير طويل الأمد والتميز في مجال السلامة. ومن خلال فهم سبب تصرف الموظفين بهذه الطريقة، يمكن للقادة توجيههم نحو سلوكيات أكثر أمانًا وإنتاجية.


منهج سلوكي للسلامة

في صناعة النفط والغاز، حيث يكون الامتثال غير قابل للتفاوض، يكون النهج السلوكي مفيدًا. من كبار المسؤولين التنفيذيين إلى الموظفين الجدد، يؤثر سلوك الجميع على السلامة. يجب أن يكون الموظفون مسؤولين عن سلامتهم ويتوقعون نفس الشيء من المنظمة. يعد مواءمة السلوكيات الفردية والقيادية مع قيم السلامة أمرًا حيويًا لتحقيق التوازن والنجاح.


تحديد الأدوار والتوقعات

للحصول على التميز في مجال السلامة، يجب أن يكون لكل دور بدءًا من أرضية الحفر وحتى المكتب التنفيذي مسؤوليات وتوقعات واضحة. كما هو الحال في إدارة الجودة، يجب أن تكون إرشادات ومعايير السلامة واضحة المعالم. ويجب أن تتوافق الأنظمة والثقافة لتعزيز هذه السلوكيات المرغوبة، مما يتيح تحقيق اختراقات في الأداء وتحقيق نتائج إيجابية مستدامة.


التركيز على النتائج المرغوبة

بدلاً من التركيز على ما يجب تجنبه، يكون التركيز على السلوكيات والنتائج المرغوبة أكثر فعالية. يمكن للقادة الذين يوجهون جهودهم نحو أهداف إيجابية أن يغيروا ثقافة السلامة في مؤسساتهم. إن التعريفات الواضحة للسلوكيات المرغوبة، إلى جانب الأنظمة والثقافة المتوافقة، تمهد طريقًا واضحًا للتميز في مجال السلامة.


القيادة نحو هدف محدد

إن القيادة بدون هدف نهائي واضح تكون غير فعالة، خاصة في بيئة عالية المخاطر مثل عمليات النفط والغاز. يعد تحديد رؤية إيجابية وواضحة لثقافة السلامة المطلوبة أمرًا ضروريًا. توجه هذه الرؤية مواءمة الأنظمة والثقافة والتوقعات، وتوجيه الفرق نحو إدارة السلامة الفعالة.


لكي تتمكن المؤسسات العاملة في مجال صناعة النفط والغاز من تحقيق التميز في مجال السلامة والحفاظ عليه، لا يكفي طلب الدعم والمسؤولية المتعلقة بالسلامة. يعد إظهار السلوكيات الآمنة وتعزيزها باستمرار أمرًا أساسيًا. ومن خلال فهم تأثير السلوك، وتحديد الأدوار بوضوح، وتوجيه المنظمة نحو هدف محدد للسلامة، يمكن إنشاء ثقافة السلامة التي تعزز الأداء المستدام والتحسين المستمر. في عالم النفط والغاز، حيث المخاطر كبيرة، فإن الأفعال تتحدث بصوت أعلى من الكلمات في تحقيق السلامة.

٣ مشاهدات٠ تعليق

أحدث منشورات

عرض الكل

Comments


bottom of page